صحتي

علاج الرشح في المنزل

علاج الرشح في المنزل

علاج الرشح في المنزل امر سهل حيث ان جميع المكونات الداخلة في علاج الرشح متوفرة في كل مكان , هناك الكثير من العلاجات المنزلية التي يمكن أن تخفف من الأعراض وتعيدك إلى وضعك الطبيعي , إذا كنت تعاني من مشكلة في التنفس ، أو كنت تعاني من دقات قلب سريعة ، أو تشعر بالإغماء ، أو تعاني من أعراض حادة أخرى ، فاستعن بالمساعدة الطبية عاجلاً.

أسباب حدوث الرشح

التعب , تغيرات في الطقس , خلل في النظام الغذائي. حدوث صداع في الرأس , التهاب في القنوات التنفسية , تغيرات في الهرمونات. التعرض لأدخنة ضارة.

علاج الرشح في المنزل

الزنجبيل 

الفوائد الصحية لجذر الزنجبيل قد تم الترويج لها منذ قرون ، ولكن لدينا الآن دليلاً علميًا على خصائصها العلاجية , قد تساعد بضع شرائح من جذر الزنجبيل الخام في الماء المغلي في تهدئة السعال أو التهاب الحلق و علاج الرشح في المنزل , تشير الأبحاث إلى أنه يمكن أيضًا تجنب مشاعر الغثيان والتي تصاحب الأنفلونزا حيث أن 1 غرام فقط من الزنجبيل يمكن أن “يخفف الغثيان السريري لأسباب متنوعة” .

إقرأ أيضا:التواء المبيض , الأعراض , التشخيص , خيارات العلاج

العسل 

يحتوي العسل على مجموعة متنوعة من الخصائص المضادة للبكتيريا ومضادات الميكروبات , شرب العسل في الشاي مع الليمون يمكن أن يخفف من آلام الحلق, تشير الأبحاث إلى أن العسل هو مثبط فعال للسعال أيضا, في إحدى الدراسات ، وجد الباحثون أن إعطاء 10 غرامات من العسل للأطفال أثناء النوم يقلل من شدة أعراض السعال لديهم , يقال إن الأطفال ينامون بشكل أكثر صحة ، مما يساعد أيضًا في تقليل أعراض البرد , لا ينبغي أبدًا إعطاء العسل لطفل أصغر من عام واحد ، حيث يحتوي غالبًا على جراثيم البوتولينوم , في حين أنها عادة ما تكون غير ضارة بالأطفال والبالغين الأكبر سناً ، فإن أجهزة المناعة لدى الرضع لا يمكنها محاربتها .

الثوم 

اقرأ ايضاً   شفط دهون الذراعين

يحتوي الثوم على الأليسين المركب ، والذي قد يكون له خصائص مضادة للميكروبات , قد تؤدي إضافة مكملات الثوم إلى نظامك الغذائي إلى تقليل شدة أعراض البرد , وفقًا لبعض الأبحاث ، قد يساعدك ذلك أيضًا في تجنب الإصابة بالمرض في المقام الأول , لن تؤذي إضافة المزيد من الثوم إلى نظامك الغذائي.

عشب الاشنسا Echinacea

يستخدم جذر نبات إشنسا لعلاج الرشح والعطس والالتهابات لأكثر من 400 سنة , وتشمل مكوناته النشطة الفلافونويدات والمواد الكيميائية التي لها العديد من الآثار العلاجية على الجسم , على سبيل المثال ، يمكن أن تساعد مركبات الفلافونويد على تعزيز جهاز المناعة وتقليل الالتهاب , أن تناول إشنسا قد يقلل من خطر الإصابة بنزلات البرد بأكثر من 50 في المئة , قد يقلل أيضًا من طول البرد , إذا كنت شخصًا بالغًا يتمتع بصحة جيدة ، فكر في تناول 1-2 جرامات من جذر إشنسا أو عشب كشاي ، ثلاث مرات يوميًا ، ولمدة لا تزيد عن أسبوع.

إقرأ أيضا:أمراض القلب , أنواعها , أسبابها وعلاجها

فيتامين C 

يلعب فيتامين C دورًا مهمًا في جسمك وله العديد من الفوائد الصحية , مع الليمون والبرتقال والجريب فروت والخضار الورقية والفواكه والخضروات الأخرى ، تعد الليمون مصدرًا جيدًا لفيتامين C , إضافة عصير الليمون الطازج إلى الشاي الساخن مع العسل قد يقلل من البلغم عند مرضك , شرب الليمون الساخن أو البارد قد يساعد أيضا , على الرغم من أن هذه المشروبات قد لا تزيل نزلات البرد تمامًا ، إلا أنها قد تساعدك في الحصول على فيتامين C الذي يحتاجه الجهاز المناعي , الحصول على ما يكفي من فيتامين (C) يمكن أن يخفف من التهابات الجهاز التنفسي العلوي وغيرها من الأمراض.

الليمون

يمكن مزج عصير الليمون، مع النعناع، والزنجبيل، وتناوله مدة ثلاثة أيام , فهو يعد علاج قوي لعلاج البرد بسبب احتوائه على فيتامين (C) الذي يقضي على البكتيريا المسببة للرشح وتعزز المناعة في الجسم عن طريق زيادة إنتاج المزيد من خلايا الدم البيضاء، التي تقاوم الفيروسات المسببة للإنفلونزا.

البروبيوتيك

اقرأ ايضاً   تنميل الأطراف numbness of limbs , أسبابها وعلاجها وطرق الوقاية
إقرأ أيضا:اسباب وعلاج الاجهاض المتكرر recurrent Miscarriage

البروبيوتيك هي بكتيريا “صديقة” وخميرة موجودة في جسمك ، وبعض الأطعمة والمكملات الغذائية , يمكن أن يساعدوا في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي والجهاز المناعي ، ويشير البحث إلى أن البروبيوتيك قد يقلل من فرصتك في الإصابة بمرض في الجهاز التنفسي العلوي , للحصول على مصدر لذيذ ومغذٍ للبكتيريا المفيدة ، قم بتضمين زبادي بروبيوتيك في نظامك الغذائي , إلى جانب فوائده المحتملة لجهازك المناعي ، فإن الزبادي هو وجبة خفيفة صحية توفر الكثير من البروتين والكالسيوم.

الماء المالح 

الغرغرة بالماء المالح قد تساعد في منع التهابات الجهاز التنفسي العلوي , قد يقلل أيضًا من شدة أعراض البرد , على سبيل المثال ، قد يخفف من آلام الحلق واحتقان الأنف , الغرغرة بالماء المالح يقلل ويخفف المخاط الذي يحتوي على البكتيريا والمواد المثيرة للحساسية , لتجربة هذا العلاج في المنزل ، قم بحل ملعقة صغيرة من الملح في كوب كامل من الماء , حفزه حول فمك وحلقك , ثم ابصقها .

يمكن أن يساعد تطبيق مرة او مرتين فقط قبل النوم على فتح ممرات الهواء وتقليل السعال وتحسين النوم , تكتسب vapor rub  قوة جذب لدى بعض الأطباء الذين يشجعون الآباء على تجنب إعطاء الأدوية الباردة دون وصفة طبية للأطفال الصغار بسبب الآثار الجانبية غير المرغوب فيها.

الترطيب

 تزدهر الأنفلونزا وتنتشر بسهولة أكبر في البيئات الجافة , قد يؤدي إنشاء المزيد من الرطوبة في منزلك إلى تقليل تعرضك لهذا الفيروس المسبب للانفلونزا , زيادة الرطوبة قد تقلل أيضًا من التهاب الأنف ، مما يجعل التنفس أسهل عند المرض , قد تساعدك إضافة مرطب بارد إلى غرفة نومك على الشعور براحة أكبر , هذا صحيح بشكل خاص في فصل الشتاء ، عندما تؤدي الحرارة الداخلية الجافة إلى تفاقم الأعراض , قد تؤدي إضافة بضع قطرات من زيت الأوكالبتوس إلى تنشيط التنفس , بشكل أسهل , تذكر أن الماء المستخدم في أجهزة الترطيب يحتاج إلى تغيير يوميًا لمنع نمو الفطريات وغيرها , للحصول على نفس التأثير دون وجود مرطب ، خذ حمامًا دافئاَ طويلًا .

حمام دافئ 

اقرأ ايضاً   التهاب الملتحمة ( العين الوردية) كل ماتريد معرفتة

يمكن علاج الرشح عند الاطفال الرضع عن طريق إعطائه حمام إسفنجي دافئ , الحمامات الدافئة يمكن أن تقلل أيضًا من أعراض البرد والإنفلونزا لدى البالغين , إن إضافة ملح إبسوم Epsom salt وصودا الخبز إلى الماء يمكن أن تقلل من آلام الجسم , إضافة بضع قطرات من الزيت العطري ، مثل شجرة الشاي أو العرعر أو إكليل الجبل أو الزعتر أو البرتقال أو الخزامى أو الكينا ، قد يكون له أيضًا تأثير مهدئ , إذا كنت ترغب في تجنب الإصابة بالمرض تمامًا ، فيجب عليك تعزيز الجهاز المناعي بشكل استباقي. لذلك ، تعلم أسرارنا حتى لا تمرض.

السابق
عملية تكبير الثدي : كيف تتم وهل هي اَمنة
التالي
طرق الوقاية من نزلات البرد