حمل وأمومة

خفقان القلب اثناء الحمل : الاسباب , الاعراض , العلاج

خفقان القلب اثناء الحمل : الاسباب , الاعراض , العلاج

خفقان القلب للحامل : هل هناك داعٍ للقلق؟

خفقان القلب اثناء الحمل هي من احد مفاجئات الحمل , حيث ان هناك بعض تغييرات الحمل التي لا يمكن ملاحظتها مثل زيادة كمية الدم في الجسم , هذا الدم الزائد يسبب معدل ضربات قلب تزيد بنسبة 25 بالمائة عن المعتاد .

يمكن أن يؤدي تسارع معدل ضربات القلب إلى خفقان القلب في بعض الأحيان , هذه تشعر الحامل وكأن القلب يرفرف أو ينبض بسرعة كبيرة.

خفقان القلب يمكن أن يكون طبيعيا وغير ضار أثناء الحمل , لكن هناك دائمًا أحتمال يمكن أن تعاني الحامل من حالة صحية أكثر خطورة.

تأثير الحمل على القلب

لدى القلب الكثير من العمل الذي يتعين القيام به عند نمو طفلك , يجب عليك زيادة إمدادات الدم لتزويد طفلك بالدم اللازمة لمساعدته على النمو والتطور .

إقرأ أيضا:التخلص من أكتئاب مابعد الولادة PPD

تبدأ الأوعية الدموية في جسمك بالتمدد أو الزيادة , هذا يسبب انخفاض ضغط الدم لديك قليلاً , عندما يضطر قلبك إلى العمل بجدية أكبر ، يمكن أن تحدث بعض العيوب , وهذا يشمل إيقاعات القلب غير عادية مثل خفقان القلب.

يتوجه حوالي 20 في المائة من دم جسمك نحو الرحم , لأن جسمك لديه دم إضافي ، يتعين على القلب أن يضخ بشكل أسرع لتحريك هذا الدم , قد يزيد معدل ضربات القلب بنسبة 10 إلى 20 نبضة إضافية في الدقيقة.

أعراض و أسباب خفقان القلب اثناء الحمل 

قد تشعر الحوامل بخفقان القلب بشكل مختلف , قد يشعر البعض بالدوار أو عدم الارتياح ، وقد يشعر البعض أن القلب يتخبط في الصدر , مهما كانت الأعراض .

هناك عدة أسباب محتملة مختلفة لخفقان القلب أثناء الحمل , وتشمل هذه الأسباب:

  • القلق أو الإجهاد
  • الطعام الذي تتناوله الحامل ، مثل الطعام أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين
  • نزلات البرد والحساسية من بعض الادوية التي تحتوي على السودوإيفيدرين pseudoephedrine مثل (Nexafed ، Sudafed Congestion)
  • اضطراب القلب الأساسي ، مثل ارتفاع ضغط الدم الرئوي أو مرض الشريان التاجي
  • التلف الناتج عن الحمل السابق
  • مشكلة طبية كامنة مثل مرض الغدة الدرقية

أحيانًا يكون من الصعب التعرف على اضطراب القلب الأساسي أثناء الحمل , ذلك لأن أعراض اضطراب القلب يمكن أن تكون مشابهة لأعراض الحمل , ومن الأمثلة على ذلك التعب ، وضيق التنفس ، والتورم.

إقرأ أيضا:الاسبوع السابع عشر من الحمل وتطور الجنين
اقرأ ايضاً   أعشاب النفاس الصحية لاستعادة صحة الأم بعد الولادة

متى يجب على الحامل الذهاب للطبيب أثناء الشعور بخفقان القلب؟ 

طوال فترة الحمل ، سوف يتم مراجعة الطبيب بشكل متكرر , تحدث المواعيد أسبوعيًا عند الاقتراب من موعد الولادة , ولكن إذا بدا أنك تعاني من خفقان القلب بشكل منتظم و تدوم لفترة أطول ، أو تبدو أكثر كثافة ، يجب حينها الاسراع للذهاب للطبيب , هناك بعض الأعراض التي تشير إلى ضرورة التماس العناية الطبية الطارئة وتشمل :

  • ضيق التنفس عند الحامل
  • ألم في الصدر
  • سعال
  • نبض القلب غير منتظم وضيق معدل ضربات القلب
  • التنفس السريع مع أو بدون ممارسة أي جهد

تشخيص خفقان القلب أثناء الحمل 

سيبدأ طبيبك في تشخيص خفقان القلب عن طريق أخذ السجل طبي , إذا كان لديك خفقان من قبل ، أو كنت تعاني من أمراض قلبية أخرى أو لديك أفراد من الأسرة يعانون من مشاكل في القلب ، فمن المهم التحدث مع الطبيب بشأن ذلك , من المرجح أن يقوم الطبيب بإجراء بعض الاختبارات , يمكن أن تشمل هذه:

إقرأ أيضا:فوائد حمض الفوليك “فوليك اسيد” للحوامل
  • EKG ، وهو اختبار يقيس النشاط الكهربائي لقلبك
  • أرتداء جهاز Holter monitor ، الذي يراقب إيقاعات القلب لمدة 24 إلى 48 ساعة
  • فحص الدم لمعرفة الحالات الكامنة مثل اختلال التوازن الكهربائي electrolyte imbalances أو اختلال وظائف الغدة الدرقية ,قد يطلب الطبيب اختبارات أكثر تحديدًا بناءً على هذه النتائج

معدل دقات قلب الحامل الطبيعية

عدد ضربات القلب للشخص الطبيعي في فترات الراحة تتراوح ما بين 60 و100 نبضة في الدقيقة، وفي الحمل يجب ألا يزيد على 140 نبضة في الدقيقة.

علاج الخفقان أثناء الحمل 

إذا كان خفقان القلب لا يسبب أعراضًا شديدة ولا يبدو أنه ناتج عن حالة خطيرة ، فمن المحتمل ألا يوصي طبيبك بأي علاج , في كثير من الأحيان ، سوف يختفي الخفقان بعد الولادة وعودة جسمك إلى حالة ما قبل الحمل , تتوفر الأدوية للمساعدة في الحفاظ على إيقاع قلبك.

سينظر طبيبك في المخاطر المحتملة لك ولطفلك من تناول الأدوية , ومع ذلك ، غالبًا ما يتم تجنب الأدوية في الثلث الأول ، لأن هذا يحدث عندما تتطور أعضاء الطفل.

إذا كان خفقان القلب ناتجًا عن عدم انتظام ضربات القلب ، فقد يوصي طبيبك بإجراء عملية تسمى تقويم القلب , يتضمن ذلك توصيل تيار كهربائي مؤقت إلى القلب لاستعادة إيقاعه المنتضم , الأطباء يعتبرون هذا آمنًا أثناء الحمل.

في حين أن خفقان القلب أثناء الحمل بالتأكيد ليس ممتعًا ، إلا أنه عادة ما يكون غير ضار , لكن من الأفضل ألا تتجاهل هذه الأعراض ، لذلك يجب عليك إخبار طبيبك , حينها سوف يقوم الطبيب في إجراء اختبارات للتأكد من عدم وجود حالة أكثر خطورة ,وتوفير علاجات يمكن أن تساعد في الحفاظ على صحتك وصحة طفلك.

اقرأ ايضاً   كيفية ارضاع طفل مصاب ب متلازمة داون "المنغولي"
السابق
رعشة النوم : تعرف على الأسباب وطرق العلاج
التالي
التهاب الحلق : الاسباب وطرق العلاج