حمل وأمومة

تسمم الحمل أسبابة وأعراضة وعلاجة

تسمم الحمل أسبابة وأعراضة وعلاجة

هل تسمم الحمل يهدد الأم والجنين ؟

تسمم الحمل بالانجليزي “preeclampsia” , هي حالة نادرة تظهر كمضاعفات لتسمم الحمل , ولكنها خطيرة حيث يؤدي ارتفاع ضغط الدم اثناء الحمل إلى حدوث نوبات ما قبل تسمم الـحمل , يؤثر تسمم الـحمل على حوالي 1 من كل 200 امرأة مصابة بتسمم الحمل , يمكن أن يتطور تسمم الـحمل حتى لو لم يكن لديك تاريخ من النوبات

أعراض تسمم الحمل

قد يكون لديك أعراض قد تكون بسبب حالات أخرى ، مثل مرض الكلى أو مرض السكري , فيما يلي الأعراض الشائعة لتسمم الحمل:

الحوامل اللاتي يعانين من تسمم الـحمل يمكن أن يكون لديهن نفس الأعراض المذكورة أعلاه ، أو قد تظهر بدون أعراض قبل ظهور تسمم الـحمل .

إقرأ أيضا:لماذا نحمل أطفالنا على جهه اليسار دائماً

أسباب تسمم الحمل 

 تسمم الـحمل يتميز بارتفاع ضغط الدم الذي يحدث أثناء الحمل ، ونادرا ما يحدث تسمم الحمل بعد الولادة , قد توجد أيضًا نتائج أخرى مثل البروتين الموجود في البول ” البيلة البروتينية Proteinuria ” .

إذا كانت حالة تسمم الـحمل لديك تزداد سوءًا وتؤثر على دماغك ، مما تسبب في نوبات ، فقد تكونين مصابة بتسمم الحمل يُعتقد سبب تسمم الـحمل أنه ناتج عن تكوين غير طبيعي لوظيفة المشيمة و أن أعراض تسمم الحمل قد تؤدي إلى تسمم الـحمل .

ارتفاع ضغط الدم 

عندما يصبح ضغط الدم ، أو قوة الدم ضد جدران الشرايين ، مرتفعة بدرجة كافية لتلف الشرايين والأوعية الدموية الأخرى , فالأضرار التي لحقت بالشرايين بسبب ارتفاع ضغط الدم قد تقيد تدفق الدم , يمكن أن ينتج عنه تورم في الأوعية الدموية في دماغك ولطفلك المتنامي , إذا كان تدفق الدم غير الطبيعي عبر الأوعية الدموية يتداخل مع قدرة عقلك على العمل ، فقد تحدث نوبات تسمم الـحمل.

البيلة البروتينية

تسمم الـحمل Preeclampsia يؤثر عادة على وظائف الكلى , البروتين في البول ، المعروف أيضًا باسم بروتينية proteinuria ، هو علامة شائعة على الحالة , في كل مرة يكون لديك موعد مع الطبيب ، يمكن اختبار البول بحثًا عن البروتين , عادةً ما تقوم كليتك بترشيح النفايات من دمك وإنشاء البول من هذه النفايات , ومع ذلك ، تحاول الكليتان الاحتفاظ بالمغذيات في الدم ، مثل البروتين ، لإعادة توزيعها على الجسم , إذا تعرضت مرشحات الكلى ، والتي تسمى الكبيبات للتلف ، فيمكن للبروتين أن يتسرب منها ويتفرغ في البول.

إقرأ أيضا:كل ماتريدين معرفتة عن الاسبوع الخامس من الحمل _ الشهر الثاني
اقرأ ايضاً   علاج البرد,السعال,الخناق,التهاب الاذن للأطفال

من هو المعرض لخطر الإصابة بتسمم الحمل؟ 

إذا كنت تعانين من نوبات ماقبل تسمم الـحمل preeclampsia أو تعرضت لتسمم الحمل ، فقد تكون في خطر الإصابة بتسمم الحمل .

تشمل عوامل الخطر الأخرى لتطوير تسمم الـحمل eclampsia أثناء الحمل:

  • ارتفاع ضغط الدم الحملي أو المزمن (ارتفاع ضغط الدم)
  • العمر أكبر من 35 عامًا أو أقل من 20 عامًا
  • من الحمل مع توائم ثنائي أو ثلاثي
  • الثلث الاول من الحمل
  • سكري الحمل لأول مرة
  • مرض الكلى أو اي مرض اخر يؤثر على الأوعية الدموية

يؤثر تسمم الـحمل على المشيمة ، وهي العضو الذي ينقل الأكسجين والمواد المغذية من دم الأم إلى الجنين , عندما يقلل ضغط الدم المرتفع من تدفق الدم عبر الأوعية الدموية ، قد لا تتمكن المشيمة من العمل بشكل صحيح , قد يؤدي ذلك إلى انخفاض الوزن عند الولادة أو مشاكل صحية أخرى , غالبًا ما تتطلب مشكلات المشيمة الولادة المبكرة من أجل صحة وسلامة الطفل , في حالات نادرة ، تسبب هذه الظروف الإملاص.

إقرأ أيضا:كيف أعرف اني حامل بتوأم – أعراض الحمل بتوأم ألمبكرة

تشخيص تسمم الحمل

إذا كان لديك بالفعل تشخيص تسمم الـحمل أو كان لديك تاريخًا منه ، فسوف يطلب طبيبك إجراء اختبارات لتحديد ما إذا كان تسمم الـحمل قد حدث مرة أخرى أو ازداد سوءًا , إذا لم يكن لديك تسمم الـحمل ، فسيطلب طبيبك إجراء اختبارات لتسمم الحمل يمكن أن تشمل هذه الاختبارات:

اختبارات الدم 

قد يطلب طبيبك عدة أنواع من اختبارات الدم لتقييم حالتك , تتضمن هذه الاختبارات تعداد دم كامل ، والذي يقيس عدد خلايا الدم الحمراء الموجودة في دمك ، وعدد الصفائح الدموية لمعرفة مدى تجلط الدم , سوف تساعد اختبارات الدم أيضًا في فحص وظائف الكلى والكبد.

اختبار الكرياتينين 

الكرياتينين هو منتج ينشأ من العضلات , يجب على الكليتين تصفية معظم الكرياتينين من دمك ، ولكن إذا تعرضت الكبيبات للتلف ، فستبقى الكرياتينين الزائدة في الدم , قد يشير وجود كمية كبيرة من الكرياتينين في دمك إلى تسمم الـحمل ، لكن هذا لا يحدث دائمًا.

اختبارات البول 

قد يطلب طبيبك اختبارات البول للتحقق من وجود البروتين ومعدل إفرازه.

علاج تسمم الحمل

الولادة

ولادة طفلك وخروج المشيمة هو العلاج الموصى به لتسمم الحمل , سينظر طبيبك في شدة المرض ومدى نضج طفلك عند التوصية بتوقيت الولادة , إذا قام طبيبك بتشخيص الإصابة بتسمم الحمل البسيط ، فقد يراقب حالتك ويعالجك بالأدوية لمنعها من أن تتحول إلى تسمم الـحمل , سوف تساعد الأدوية والمراقبة في الحفاظ على ضغط دمك ضمن نطاق أكثر أمانًا حتى ينضج الطفل بدرجة كافية للولادة , إذا كنت تعانين من تسمم الـحمل الشديد ، فقد يحدد الطبيب موعد مبكر للولادة , تعتمد خطة الرعاية الخاصة بك على مدى طول حملك وشدة مرضك , ستحتاج إلى دخول المستشفى للمراقبة حتى تلدين طفلك.

الأدوية 

قد تكون هناك حاجة إلى أدوية لمنع النوبات seizures ، تسمى أدوية مضادات الاختلاج anticonvulsants drugs , قد تحتاجين إلى دواء لخفض ضغط الدم إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم , قد تتلقين أيضًا المنشطات ، والتي يمكن أن تساعد رئة طفلك على النضج قبل الولادة.

اقرأ ايضاً   الولاده المبكره اعراضها والوقايه منها
السابق
ألم المهبل وعظمة العانة أثناء الحمل : الأسباب والعلاج
التالي
خلع الورك الولادي , أسبابة وتشخيصة وعلاجة